Home
علاج سحرى لـ سرعة القذف و ضعف الانتصاب Reviewed by Momizat on . هناك الكثير جدا من الرجال يعانون من سرعة القذف وضعف الانتصاب  سواء كان من الدرجة الاولى او الثانية او الثالثة   وكانت اشهر طرق العلاج المعروفة هى  :    نصف قرص هناك الكثير جدا من الرجال يعانون من سرعة القذف وضعف الانتصاب  سواء كان من الدرجة الاولى او الثانية او الثالثة   وكانت اشهر طرق العلاج المعروفة هى  :    نصف قرص Rating: 0
انت هنا : الرئيسية » الصحة الجنسية » علاج سحرى لـ سرعة القذف و ضعف الانتصاب

علاج سحرى لـ سرعة القذف و ضعف الانتصاب

علاج-سرعة-القذف

هناك الكثير جدا من الرجال يعانون من سرعة القذف وضعف الانتصاب  سواء كان من الدرجة الاولى او الثانية او الثالثة  

وكانت اشهر طرق العلاج المعروفة هى  : 

  نصف قرص يوميا من ramdeep 40mg بعد  الغداء  بالاضافة الى  biostrong  مرة واحده يوميا فى الصباح  بالاضافة ايضا الى neurobione amp حقنة كل ثلاثة ايام ,,,

ولكن مهما كان العلاج فالنتيجة  دائما ضعيفة   وهناك اشخاص كثيرون لا يستطيعون  تناول  هذه الحبوب  بسبب امراض اخرى لديهم 

مثل ” السكر و الضغط والخ ” 

وظل العلماء يبحثون ويجربون ويختبرون الكثير والكثير  وكانت الاسبقية والريادة الدائمة لعلماء الطاقة ,

حيث إكتشف العلماء  أن الكون عبارة عن ذبذبات متفاوتة الطول الموجي. نحن وكل ما يحيط بنا عبارة عن ذبذبات ولا شيء أكثر.

إكتشفوا أيضا بأن لكل عضو من أعضاء الجسم ذبذبة أو موجة خاصه به وحتى المشاعر والأفكار هي عبارة عن موجات متفاوتة الطول الموجي. هذة الموجات قد تنحرف عن القيمة الأساسية لها وهذا ما يجعل الإنسان يشعر بالخوف أو بالضعف أو اليأس وتتسرب إليه المشاعر الكئيبة والمؤلمة. وتحاوطه الامرراض
من خلال التجارب التي أجريت تمكن العلماء والباحثين من إصلاح الكثير من المشاعر وعلاج الكثير من الأمراض حيث أن الجسم يستجيب لها بشكل طبيعي ويبدأ بمحاكاتها وهذا مبدأ من مبادىء الإلكترونيات. الإستماع للملفات الصوتية يؤدي إلى إرتفاع ذبذبات ذلك الجزء من الجسم أو المشاعر بحيث يحاكيه تماما مما يؤدي لإصلاح الخلل.
مثال ذبذبة تحاكى العضو الذكرى ومنطقة الخصوبة  بالتالى مع التننفيذ  يحدث اصلاح لاى خلل مثل سرعة القذف وضعف الانتصاب وتزداد احيوانات المنوية والخ 
وهكذا هناك الكثير من الموجاات وكل موجه لها هدف معيين 
وبعد تكويد اول موجه لاصلاح الخلل  تم تجربتها  على الكثير وكانت النتيجة مذهلة  تأخر فى القذف و قوة اكثر فى الانتصاب  وزيادة فى عدد الحيوان المنوى  
وتم تحديث الذبذبة مرة اخرى   واصبحت الان  نتيجتها  اكبر واكبر  تنهى مشكلة سرعة القذف وضعف الانتصاب  فى  15 يوم فقط  
بلا ادوية ولا حقن ولا اعشاب ولا منشطات ولا اى  شئ  
فقط  برنامج طاقى يحتوى على موجة ترددية و ذبذبة و ملفات الاستخدام  
كل ماعليك هو تنفيذ مافى الملف والاستماع  للموجة الترددية و اتركها  تتفاعل مع جسدك  لترى العجب العجاب 
:

جميع التفاصيل وللحصول على  العلاج  اضغط هنا   او  هنا  او  هنا  

:
:
:

عن الكاتب

عدد المقالات : 19

تعليقات (43)

  • ابو متعب

    استلمت اليوم وفي بداية التنفيذ احساس راااااااااااايع

    رد
  • العنتيل

    محتاج مثبت سرعة هههههههههههههه

    رد
  • العتيبى رمز الفحولة :)

    اخذته كتجربه برغم انى بخير الحمد لله ولكن وجدت شئ رائع سحر بكل صدق
    ولكنى ارى انه لابد من اعداد جلسة استرخاء عميق قبل الاستسلام للذبذبة

    رد
  • زايد

    لى اسبوع وانا ثابت على تنفيذ البرنامج والاسترخاء للذبذبات شي مو معقول ماشاالله تبارك الله
    بارك الله فيكم واتاكم من فضله وزادكم علما ونورا

    رد
  • الفارس

    شي خيالى بس يحتاج الى تركيز انا كلما ركزت اثناء التنفيذ كلما وجدت نتيجة افضل واروع شكرا لكم

    رد
  • علاءمحمود

    ماهوالبرنامج الطاقي وطرق الوصول اليه

    رد
  • samir fawzy shokralla

    ارسال طريقة الحصول على برنامج الطاقة

    رد
  • محمد حمدي السنباطي

    كيف يمكن الحصول علي البرنامج

    رد
  • nagy

    رجاء ارسال البرنامج علاج الطاقة على الفيس بوك

    رد
  • MUHAMMAD SAFWAT

    برجاء التكرم بإرسال الذبذبات، أكرمكم الله،

    رد
  • مصطفى رياض

    حاولت الاتصال تليفونيا وارجو الرد على وانا جاد فى التواصل معكم

    رد
  • أيمن حسن عطية عوضالله

    برجاء إرسال البرنامج على الإميل

    رد
  • أيمن حسن عطية عوضالله

    برجاء إرسال برنامج علاج الطاقة

    رد
  • الشهرانى

    من خلال تجربتى اقول بكل صدق وداعا للحبوب والادوية التى تضر اكثر من افادتها بالتوفيق لكم جميعا ونرجوا التطوير اكثر واكثر

    رد
  • fahd omran

    لى اكثر من اسبوع وانا انفذ جلسات العلاج حقيقي بالغ القوة والتأثير ومستبشر به

    رد
  • صفاء

    زوجى 52
    سرعة قذف
    وانتصاب مرره ضعيف
    ومريض بالسكريي والضغط
    هل يصلح له هذا العلاج
    وكيف لنا ان نحصل عليه ؟

    رد
  • مصطفى حسنين مصطفى عصفور

    فى تاريخ البشرية كله و حتى عشرات قليلة من السنين فقط لحين إختراع وسائل منع الحمل كان الإحتمال الأكبر بنسبة تقترب من 100% أن العملية الجنسية الكاملة ينتج عنها حمل و الحمل يعنى تسعة أشهر من العذاب أما الولادة فكانت تعنى ليس فقط أقصى درجات الألم عند البشرية ( يقال أنه أضعاف قدرة الرجل على التحمل ) بل و تعنى أيضا المجازفة بالموت بنسبة عالية جدا مقارنة بالأرقام الحالية و بعد الولادة هناك تعب الرضاعة و الفطام و تربية الأطفال … إلخ و لم يكن الإجهاض إختياريا على الإطلاق و إنما كان فقط يحدث نتيجة مشاكل فى الحمل و كانت عواقبه وخيمة جدا منها الموت بنسبة كبيرة أو الحرمان التام عن أى مماسات جنسية تالية للخطورة الشديدة لأى حمل تال … إلخ و بالتالى كانت الممارسات الجنسية الكاملة قليلة جدا بشكل عام إضطراريا و إجباريا و كان تفكير المرأة بهذا الصدد ينحصر أساسا ( طبعا ) فى هذه التكلفة العالية جدا المرتبطة بالعملية الجنسية قبل أى تفكير فى أى متعة أو لذة لحظية قصيرة الأمد جدا ترتبط بها . و بالتالى كانت المرأة تعيش حياتها كلها “محرومة” مما أصبح الآن لها إسم هو “اللذة الجنسية” فهى بالكاد تحمل مرات معدودة فى عمرها و هذا هو الطبيعى و ما خلقه الإله و ما عاشته البشرية كلها فى تاريخها كله منذ آدم و حتى سنوات قليلة مضت . و بالتالى فإن هذه اللحظات التى كانت المرأة تعرف أن مجموعها كلها فى حياتها كلها مجرد دقائق قليلة كانت لها أهميتها القصوى عندها و بالتالى كانت تخطط لها بكل عناية و كان لها طعمها الفريد تماما عند المرأة . و طبعا من السهل جدا تخيل الفرق عن الوضع الحالى و ما خسرته المرأة من أحاسيسها الطبيعية التى خلقها الله لها بعد أن استدرجوها إلى الكم مقابل الكيف عكس طبيعتها و فى إتجاه أحاسيس نوعية واحدة من النساء كانت كذلك هى محترفات البغاء . و من الجانب الآخر عندما كانت الأمور فى حدود “الطبيعى” كانت العلاقة مع المرأة “مكلفة جدا” للرجل و ينطوى مجرد الإقتراب منها بالطريقة إياها على قدر كبير من “المسئولية” ( حتى فى الحرام ) أما منذ إختراع وسائل منع الحمل فقد أصبحت المرأة “رخيصة” جدا للرجل بل و الأغلبية منهن فى منتهى السعادة أن تحولن إلى مجرد “وسيلة متعة متاحة طول الوقت” ربما تفكر فى أى شيئ آخر بعد ذلك بكثير ( حتى فى الزواج ) حولوها بمنتهى السهولة و دون أن تدرك إلى “سلعة” تحاول أن ترفع “سعرها” بمنافسة أمثالها على غش “المستهلك” بالمظهر دون الجوهر و بإمكانياتها الفردية بل و هى تحت تأثير مشاعر الهزيمة المبدئية الساحقة الكاملة الدائمة بسبب التركيز الإعلامى الفاجر على النتائج المتفوقة جدا التى يتم تحقيقها بأطقم كاملة من المحترفين المتخصصين و بأعلى تكلفة ( حتى لمجرد الصورة الواحدة ) للممثلات و عارضات الأزياء … إلخ . و فى الوقت نفسه لابد أن نسأل عن عواقب التضاعفات الكبيرة جدا فى معدلات إستهلاك الرجل على وجه الأرض منذ إختراع وسائل منع الحمل و التأثيرات السلبية جدا ( النفسية و ليس فقط الجسمانية ) عليه هو أيضا نتيجة الحصول بمعدلات أعلى بكثير جدا على عضوه التناسلى فقط مع الإسقاط التام لكل باقى مواصفات الرجولة الأهم و الأولى بكثير و التى كانت تجعل العلاقة مع المرأة على مستوى أعلى بكثير بل و تجعل لممارسة الجنس بالذات داخل هذا الإطار وضعا مختلفا تماما بالنسبة للجانبين بينما لا يزالون يبغبغون على النساء بكلمات “حريتها” و “حقوقها” و “مكاسبها” و “إنتصاراتها” … إلخ . و يمكن أن نرصد بمنتهى السهولة “مصادفات” عجيبة هى تزامن ظهور وسائل منع الحمل مع قدرة البشرية على تخدير الأم لتسكين آلام الولادة لتفقد حتى من تلد “طبيعيا” جزءا آخرا كبيرا و أساسيا من أحاسيسها الطبيعية و أيضا بعد سنوات قليلة من ظهور السينما و معها المفاهيم الجديدة لكلمة “الحب” و التى تختلف تماما عن المفاهيم السابقة لنفس الكلمة . ثم أقحموا الكلمة فى العملية الجنسية بالذات بل و أصبحت هى مبرر الزواج و شرطه المسبق ( بدلا من الدوافع “الطبيعية” التى عرفتها البشرية فى تاريخها كله ) ثم أصبحت الكلمة المبرر لما يسمى “الإرتباط” بعد الحرب العالمية الثانية و العجز الشديد فى عدد الرجال ثم أصبحت المبرر لما أصبح إسمه “العلاقة” ثم أصبحت مجرد غطاء مظهرى للعملية الجنسية ثم أصبحت العملية الجنسية روتينا كالأكل و الشرب و حبة المنوم بدون حتى تلك الكلمة على الإطلاق . و أنهى بالإشارة إلى نقطة البداية فى الموضوع كله عندما أفقدت مجتمعات الكفر و الشرك نساءها مفهوم “العذرية” أصلا و أؤكد أنه رغم كل ما فعلوه فإن المرجعية لا تزال موجودة و لا تزال الطبيعة سليمة تأتى بكل واحدة و بها غشاء البكارة الخاص بها ( هى و زوجها ) حتى بعد أن أصبح هؤلاء أجيالا و أجيالا ممن يعتبرون العلاقات الجنسية بوضعها الحالى “حقا مكتسبا” و “حرية” يدافعون عنها و يقاتلون من أجلها بل و يقتلون و يقتلون من أجل فرضها على الآخرين . و صدقونى و لا حتى سيسمحوا للآخرين بما هم فيه بل سيبتزونهم بها فى النهاية ككل شيئ آخر .

    رد
  • مودي

    ارسال برنامج عﻻج الطاقه

    رد
  • sayed

    الموضوع سمعت عنه كثيرا هذه الايام وناس بتقول انهم جربوه ونتيجته كانت رائعه ! سبحان الله

    رد
  • نسرالشرق

    هل هذا الكلام صحيح ؟
    اسأل الله العلي العظيم أن يكون صحيح

    أشكركم جزيلاً

    رد
  • ashraf

    الموضوع حقيقيى جدا جدا وعن تجربة

    رد
  • mustafa

    أرجو إرسال البرنامج لي وكيف يتم عمله

    رد
  • jocky

    اريد علاج الطاقه رجاء ارسال البرنامج علاج الطاقة على الفيس بوك.

    رد
  • عبد الوهاب علي

    كيف يمكنني الحصول على علاج الطاقة
    ارجوووووو الرد سرعه
    وهل هناك علاج اخر لسرعة القذف
    مشكورين

    رد
  • محمد

    ياليت احد من المختصين هنا يرسلي جلست سرعه القذف وقوه الانتصاب

    رد
  • علوش

    جربته راااااااائع وخطيررررر شكرااااااااا

    رد
    • 3D

      السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
      بعد اذنك استاذ علوش ممكن اعرف من حضرتك اعطوك المنتج ازاى انا محتاجه بسرعه وشكرا

      رد
  • 3D

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    بعد اذنك استاذ Admin-Samehممكن اعرف من حضرتك ازاى احصل على المنتج انا محتاجه بسرعه وشكرا

    رد
  • 3D

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    بعد اذنك استاذ Admin-Sameh انا ببعت على الواتس وبتصل بالتليفون ومفيش رد بالله عليك عاوز اعرف من حضرتك ازاى احصل على المنتج انا محتاجه بسرعه وشكرا

    رد
  • احمد

    بسم الله الرحمن الرحيم

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    مشكلة سرعة القذف هي مشكلة معقدة وذلك بسبب انها ليست ناتجة من سبب واحد ، فمثلاً مشكلة الضعف الجنسي يمكن علاجها بتناول حبة مخصصة لتلك المشكلة وتنتهي ، أما سرعة القذف فهي معقدة ولديها عدة أسباب وليس سبب واحد.

    والحل المثالي يكمن في معرفة جميع الاسباب التي ادت الي هذه المشكلة وبعد ذلك عمل العلاج او الحل المناسب لتلك الاسباب ، لان البعض يقع في مشكلة ان لديه هذه المشكلة وجرب العديد من الحلول الغير ناجحة ، والسبب هنا انه جرب حلول ليست موضوعة لنفس السبب الذي لديه وانما لسبب آخر ، لذلك لم ينجح معه الحل.

    واذا كنت ترغب في علاج دائم لسرعة القذف لديك ، عليك ان تعرف ماسبب حالتك والعوامل التي ادت لذلك ، وبالتأكيد ليس جميع الرجال يقذفون بسرعة لسبب واحد ، بل لعدة أسباب مختلفة من رجل الي رجل آخر.
    دعنا نتعرف الآن على بعض الأسباب التي تسبب سرعة القذف :
    أولاً: العوامل الوراثية: العوامل الوراثية يمكن ان تكون سبباً رئيسياً في سرعة القذف .
    ثانياً: عادات استمناء خاطئة: وذلك نتيجة الي ان الشاب يحاول الوصول الي النشوة بسرعة جداً لكي يستمتع بهزة الجماع التي تأتي مع القذف أو يسرع خوفاً من اكتشافه ، وفي هذه الحالة نظامك العصبي يُدرب على ان يصل للنشوة بسرعة .
    ثالثا: عدم اتزان بعض الهرمونات: هنالك بعض الهرمونات في جسم الانسان عندما تكون متوازنة يكون القذف لديك غير سريع والعكس صحيح.
    رابعاً: الحساسية الزائدة في القضيب: وهنالك مادة طبيعية وهي شبه مسؤولة عن حساسية القضيب وعندما تكون موجود بكثرة في الدم تكون حساسية القضيب اكثر وبالتالي قذف أسرع ، واذا خفضنا مستوى هذه المادة في الدم تكون الحساسية للقضيب أقل.
    خامساً: عدم اتزان النظام العصبي الودي ونظير الودي: اذا كنت تريد ان تدوم بشكل اطول في السرير عليك ان تبقى في نمط النظام نظير الودي ، أما الاسرع فهو النظام الودي .
    سادساً: ضعف بعض العضلات المؤثرة: هناك بعض العضلات في الجسم والتي لديها تأثير كبير جداً على عملية القذف ، وعندما تكون هذه العضلات ضعيفة تحدث انقباضات لا إرادية وهي التي تساعد بشكل كبير في سرعة القذف.

    وهناك أسباب اخرى ولكن هذه هي أشهر الاسباب

    بعد معرفة الاسباب يأتي دور العلاج ، والافضل طبعاً العلاج الطبيعي لأنه آمن جداً من مخاطر العلاجات الاخرى (الغير طبيعية)..

    رد
  • ََAli MNA

    السلام عليكم
    أريد الحصول على المنتج لتجريبه….. بارك الله فيكم
    علما وأني اتصلت على الواتساب… والاميل ولكن بدون رد

    رد
  • Omar

    اريد البرنامج 00201001957470

    رد

أكتب تعليق على العنتيل

© 2014 جميع الحقوق محفوظة لــ مؤسسة النظام الطاقي

الصعود لأعلى